هل هذا هو شكل ولون المسجد منذ بناه عبدالملك بن مروان ؟


إذا كان سؤالك عن الجامع القبلي (ذو القبة الرصاصية) فلا، كان حجم الجامع يزيد عن ضعف هذا البناء الحالي، حيث كان يتكون من ١٥ رواقاً حين أتم بنائة الوليد بن عبدالملك بن مروان عام ٩٦هـ، وهو الآن يتكون من ٧ أروقة فقط أكبرهم الرواق الأوسط الذي ينتهي بالقبة وتحتها منبر نور الدين زنكي ومحراب صلاح الدين.

وإن كان سؤالك عن مسجد قبة الصخره (ذو القبة الذهبية) فنعم وهو أقدم مبني في تاريخ الحضارة الإسلامية وصلنا علي هيئته الأصلية، فقد بناه عبد الملك بن مروان عام ٧٢هـ، مع العلم بأنه تم ترميمه في كل فترات الخلافات المتعاقبة من العباسيين والفاطميين والأيوبيين والمماليك والعثمانيين وصولاً إلى الهاشميين حيث استبدلت القبه الخارجيه بصفائح نحاس معالجة بطبقة ذهب عيار ٢٤ عام ١٩٩٤م وكان آخرها عملية ترميم فسيفساء القبه من الداخل عام ٢٠١٨م.

أضف إجابتك

cloud_upload

جار الرفع... ({{imageUpload.progress}})

أرسل إجابتك كعضو
أرسل إجابتك كزائر

اطرح سؤالك على مجتمع التعلم واحصل على أجوبة من خبراء

الإشعارات

أغلق
جار تحميل المزيد
لا توجد إشعارات