انا متخصص في تدريس مادة الأحياء لطلاب المناهجين الأمريكي والبريطاني وفي نفس ذات الوقت أحب اللغة العربية وادابها وأشعر أن بداخلي طاقة يمكن أن أستخدمها في الترجمة والمشكلة حقية هي من أين أبدأ فهلا أوضحتم لي كيف


بداية دعنى أرحب بك كأول مشارك فى الجلسة أستاذ أشرف هناك الكثير طبعا الذى يمكن البدء به، أحسب أن أهم شىء هو أن تعرّف نفسك كـ #مترجم فلكل وظيفة تعريفات ومصطلحات يتعارف عليها أصحاب المهنة لتعريف أنفسهم.

  • أولا:تحديد الأزواج اللغوية language pair التى تترجم منها وإليها، فلا يشترط أن كل من يجيد الترجمة من لغة ما يجيد الترجمة إليها، (فتكتب أجيد الترجمة من العربية إلى الألمانية كما أجيد من الألمانية إلى العربية) وفى هذه الحالة فأنت تجيد زوجين لغويين أو قد تكتفى بزوج واحد منها فقط.

  • ثانيا: تحديد البلدان/الثقافات، الألمانية فى النمسا تختلف عنها فى ألمانيا (فى بعض الكلمات وقواعد الإملاء)، ولا شك أننا نعلم تنوع اللهجات العربية الكبير وانعكاسه على أسماء الأشياء وبخاصة فى الأجهزة الحديثة (جوال، خليوى، محمول) والفاكهة (كمثرى، إجاص) وحتى الشهور وغيرها تتبدل أسماؤها من بلد لآخر بحيث لابد من مراعاة هذه الاختلافات المحلية عند ترجمة نص سيستخدم فى بلد دون بلد، كما أن الإنجليزية تتنوع كذلك الكلمات بين الولايات المتحدة والمملكة المتحدة، فبحسب نوع الترجمة يكون عليك أن تحدد أى بلدان تستطيع الترجمة من لغتها وإليها

خلاصة أولا وثانيا أن تكتب الأزواج اللغوية الخاصة بك على هذا النحو: ArGulf>EnUS أى أترجم من العربية الخليجية إلى الإنجليزية الأمريكية وليس العكس أو DeÖ < > EnUK أى تترجم من الألمانية النمسوية إلى الإنجليزية البريطانية والعكس

  • ثالثا: نوع الخدمات المقدمة، هل هى ترجمة النصوص translation أو مراجعة الترجمة وهو ما يتطلب الدراية الكاملة باللغتين reviewing أو التدقيق اللغوى (دون المقارنة بالنص الأصلى) proofreading أو الترجمة الفورية interpretation أو إعادة صياغة المحتوى من لغة إلى أخرى transcreation أو تفريغ الصوتيات والمرئيات transcription أو كتابة توقيت الكلمات time stamping أو إضافته للفيديو subtitling وغيرها من الخدمات الكثيرة التى تتطلب كل واحدة منها مهارات مختلفة. وفى هذا المقال شرح تفصيلى للخدامت المختلفة.

  • رابعا: المجالات المعرفية fields of knowledge، هل تترجم فى مجالات الدعايا والتسويق، أم المجالات الطبية والعلمية، أم المجالات الهندسية، أم القانونية، أم البيئية أم التكنولوجية ولا تنس أن لكل مجال تخصصات فرعية أدق، فليس كل من يجيد الترجمة فى المجالات الهندسية مثلا يجيد الترجمة فى الكهرباء والسيارات والصناعات الكيميائية والروبوتات والطيران، وكذلك فى مجال التسويق، التسويق السياحى يختلف عن تسويق العقارات وعن المنتجات، ولتقريب الصورة، فالمسألة هنا لا تتصل بإجادة اللغة أو بالتخصص الدراسى، فقد تكون محيطا بمجال لأنك تهوى متابعته كالرياضة مثلا تشاهدها بتعليقات بلغات مختلفة فتستطيع فهمها ونقل المحتروى من لغة إلى لغة، وقد تكون نشأت بلغتين أم العربية والإنجليزية لكنك لم تقرأ فى حياتك نصا قانونيا أو حكما لمحكمة دستورية مثلا فلا تستطيع حينها ترجمة هذا الحكم لعدم درايتك لأساسيات القانون والدستور.

  • خامسا: أن تعرف سرعتك فى تقديم كل خدمة من هذه الخدمات، وهنا لا يعيبك أن تكون أبطأ قدر ما يعيبك أن تعجز عن التسليم فى الموعد المتفق عليه، فى بداية مشوارك كل من تتعامل معهم يتعرفون عليك وإن كنت لا تفى بوعودك فلن يكرروا التعامل معك! تحديد السرعة لا يأتى إلا بالتجربة، فعليك ببساطة أن تجرب سرعتك وتتدرب عليها لكل زوج لغوى لكل خدمة، فلا تعتمد أن سرعتك فى الترجمة من الإنجليزية إلى العربية (200 كلمة فى الساعة مثلا) تعنى أنك ستترجم من العربية إلى الإنجليزية بنفس الرقم، فطبعا الأمر سيختلف لعدة عوامل كثيرة، أهمها أيهما لغتك الأم والمجال الذى تترجم فيه.

  • سادسا: مهاراتك الأخرى، هل تجيد استخدام مختلف أنواع الملفات والتعامل مع أنواع البرامج المختلفة؟ لابد أن يكون واضحا لديك ما هى طبيعة الملفات التى يحتاجها كل مجال وكل خدمة، بل وكل لغة، فهل لو أرسل لك عميل ملف إكسل لتترجمه ستسطيع التعامل معه بسلاسة؟ ماذا عن لو كان المطلوب ترجمته موقعا يحتاج منك معرفة WPML؟ ما مدى درايتك بأدوات الترجمة المدعومة بالحاسوب Computer Aided Translation CAT-tools؟ بالطبع ليس المطلوب من كل من يريد البدء فى مجال الترجمة أن يجيد كل شىء من اللحظة الأولى، فقط عليك أن تدرك أن هذه المهارات موجودة، بعضها ضرورى لك لتبدأ، وبعضها لن تحتاجه إلا إذا اخترت مجالات محددة أو خدمات معينة.

  • سابعا: السعر price rate ككل عمل حر هناك سوق واتفاق عام لطرق حسابه، بعض الخدمات تستخدم الساعات كوحدة للقياس كخدمات الترجمة الفورية، وبعضها يستخدم الدقائق كتفريغ الفيديوهات، وبعضها يستخدم عدد كلمات النص الأصلى كالترجمة، وبعضها يستخدم عدد كلمات النص المترجم كالمراجعة اللغوية وإعادة الصياغة. هذا بالنسبة لوحدة القياس، ولمعرفة كم ستقبض فى نهاية المطاف: فلابد من تحديد سعر الوحدة، وسعر الوحدة طبعا مرتبط بالخبرة ومدى نجاحك فى تسويق نفسك وعدد المشروعات التى أثبت جدارتك فيها وهل هى علاقة طويلة المدى مع عميل ستعمل معه لشهور متواصلة فى مشروع كبير، أم هو مشروع صغير لعدة ساعات وربما لمرة واحدة، ويخضع السعر كذلك لزوج اللغة وسرعة ميعاد التسليم وصعوبة النص وجودة الصوت، المهم أن سعر الوحدة مسألة تحتاج من المبتدئ أن يبحث فى المنصات الموجودة فعلا والتى يعرض فيها المترجمون الآخرون بضاعتهم ليأخد فكرة عن "السوق" ويعرف بأى سعر يعرض بضاعته.

ختاما: أؤكد أنه قد تبدو العوامل السابقة كثيرة، لكن تحديدها الحقيقة لن يحتاج من المبتدئ أكثر من أسبوع من الاطلاع والبحث والتجربة فى المنصات المتنوعة للمترجمين حتى يتمكن من عمل صفحة شخصية (profile) جذابة يبدأ من خلالها التسويق لنفسه، وبالمثال يتضح المقال: هنا مثال لصفحة خاصة على واحد من أشهر منتديات المترجمين.

وسأكون سعيدا لو طلبت منى السير معك خطوة بخطوة حتى ننشئ صفحتك الخاصة :)

أضف إجابتك

cloud_upload

جار الرفع... ({{imageUpload.progress}})

أرسل إجابتك كعضو
أرسل إجابتك كزائر

اطرح سؤالك على مجتمع التعلم واحصل على أجوبة من خبراء

الإشعارات

أغلق
جار تحميل المزيد
لا توجد إشعارات