الدراسات تثبت تأثير مشاهير السوشيال ميديا على قرارات واختيارات الأفراد؟ هل وعي الناس بأنهم مسلوبي الإرادة سيقلل هذا التأثير في المستقبل؟

أظهرت عدة دراسات تأثير مشاهير السوشيال ميديا على قرارات واختيارات الجمهور في أمور كثيرة وخاصة بعد أن وعت الشركات المنتجة لتأثيرهم وأصبحت تسخدمهم في الدعاية الإلكترونية لمنتجاتها. ومن المفترض أن هذه الدراسات أصبحت في متناول الكثير من القراء .. فهل وعي البعض بذلك سيقلل من تأثيرهم.. أم أن هناك عوامل أخرى ستظل تسلب الإنسان عقله بدون وعيه؟

هاشم الحلبي
هاشم الحلبي
قبل سنة

مبدئيا، وعيك بالأمر لا يعني بالضرورة أن يعي الجمهور به، لأن الجمهور لا يتمتع غالبا بالنبش خلف الدراسات التي توضح ذلك أو حتى فهم الخوارزميات التي تسوقهم عبر مواقع السوشيال ميديا...ثقافة الاستهلاك نالت من غالب الجمهور بشكل ساقنا إلى تلك النتيجة....لا تختلف نظرة الجمهور إلى "المؤثرين" عن نظرتهم إلى مشاهير الكرة و المطربين..و ربما يؤكد هذا مفارقة أنه صارت هناك مسابقات لاكتشاف "المؤثرين" رغم أن الطبيعي هنا أن المؤثر لا يحتاج إلى مسابقة لاكتشاف أنه "مؤثر" و عليه...فأنا أرى أن تلك الموجة التسويقية لا تختلف كثير عن موجات سابقة كانت تستخدم المطربين و لاعبي الكرة للترويج للمنتجات...كل ما استجدّ هنالك هو إطار جديد عبارة عن كلمة جديدة=="مؤثر"==لها نفس الدلالات بالنسبة للجمهور، و بالتالي تستفيد منها المؤسسات لتحقيق تفس مقاصدها التسويقية...

Jehad Zayed
Jehad Zayed check_circle
قبل 6 أشهر

تعتبر وسائل التواصل الاجتماعي بمثابة (المهرب الآمن) لدى فئة كبيرة من الجماهير تعي تمامًا أجندة وسائل الإعلام التقليدية وأهدافها في التأثير عليها . ولا يدرك مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي بالضرورة درجة تأثير هذه المواقع على قراراتهم واختياراتهم، لاسيما عندما يتعلق الأمر بمشاهير السوشيال ميديا الذين يتعامل معهم جمهور المستخدمين كـ "قدوة افتراضية". كما قد يكون هذا التأثير فرديًا، ولا يصل إلى درجة سلب الإرادة؛ لامتياز وسائل التواصل الاجتماعي بميزة "الانتقاء" التي تتيح للمستخدم اختيار السياق العام لعناصر التأثير. لذلك، فالتطور المرتقب في درجة الاستسلام ربما لا يتعدى تغيير الأفراد لنوعية مَن يتابعونهم حسب : نوعية نشاطهم، ودائرتهم القيمية، وحجم فضولهم الاجتماعي.

أضف إجابتك

أرسل إجابتك كعضو
أرسل إجابتك كزائر

اطرح سؤالك على مجتمع التعلم واحصل على أجوبة من خبراء

الإشعارات

close
refresh
جار تحميل المزيد
notifications_off
لا توجد إشعارات